لقي الملازم السعودي فهد أحمد العزيمة، مصرعه في حادث مروري، في حادث مؤلم وصادم لجمهوره، بعد أن احتفل قبل يومين، الأحد، بتخرجه من كلية الملك عبد العزيز العسكرية برتبة ملازم، فيما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي. عزاء الملازم العزيمة تحت هاشتاغ # فهد_أحمد_العظيم. تغريدة نشرها والده عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” كتب فيها: “وبشروا المريض الذي لو مصيبهم يقولون إنا لله وإنا إليه راجعون …

بمزيد من الحزن والأسى انتقل إلى رحمة الله نجل فهد أحمد العزيمة إثر تعرضه لحادث سير، ويؤدى عليه الصلاة بعد صلاة العشاء هذا اليوم في مسجد برزان، ويكون الدفن. مقبرة السديان، وتكون الجنازة في بيت الأب رحمه الله في البزعي.

وغرد أحدهم بعبارات شعرية: الراحل، الشبل، تربى على الكرم .. وما أعطاه وقته. خذه ونحن نحزن.

وأضاف مغرد: “احتفلنا مساء الأحد الموافق 9/10/1443 هـ بتخرج أبنائنا من عرين، ومساء الثلاثاء ننعى وفاة فهد أحمد العزيمة. “اللهم فرح بتخرجه ففرحه الله بلقائك وما عندك، واسعده بجنة واسعة كالسماوات والأرض، واستبدله بشبابه في الجنة واجعل قلوب أحبائه قوة ستعجب بها شعوب السماوات والأرض “.

وبينما استمرت الدعوات إليه بالرحمة ولأسرته بالصبر والسلوان، قدم بعض المغردين الزكاة المستمرة تعبيرا عن حزنهم.