لايام دول وكل يوم نسمع قصة جديدة سواء اكانوا ممثلين أو مشهورين حيث انقلبت حياة نجمة أمريكية رأسًا على عقب، بعدما ظهرت على غلاف مجلات الموضة، أصبحت بلا مأوى في الشارع، تبحث عن طعام في صناديق قمامة، حافية القدمين، مرتدية ملابس رثة. تعيش ليني ويليسون، حيث ان الزوجة السابقة للممثل الأمريكي جيريمي جاكسون، اليوم بلا مأوى في شوارع منطقة “البندقية”، إحدى ضواحي لوس أنجلوس، كاليفورنيا.

يذكر في ذات السياق ان النجمة الأمريكية تعيش على هذا النحو منذ أكثر من ست سنوات، وذلك بعد أن تعرضت صحتها العقلية والنفسية للاضطراب شديدة جداً بسبب تعاطي المخدرات.

وفي نفس السياق تزوجت الفنانة ويليسون من الممثل الأمريكي جيريمي جاكسون بداية عام 2012م ، لكن علاقتهما لم تدم طويلا، حيث انفصلا بعد أقل من عامين فقط، وكان الطلاق عام 2014.

يشار بان الممثلة ويليسون ظهرت بشكل وصفه بـ “المثير للشفقة”، كما ظهرت في القمامة لما يمكن أن تشربه وتأكله.

اضافة في حيت وعندما سألتها صحيفة “صن” في الشارع، قالت ويليسون “أنا بخير”، ثم أضافت أنها لا تريد أي مساعدة من أحد كما أنني لا أريد التحدث إلى أصدقائي “.

وفي نفس  الحدث أثارت الصور تعاطفًا على منصات التواصل الاجتماعي، وسط حزن شديد على مصير النجمة، بعد أن بدأت تأكل القمامة وتمشي حافية القدمين، بينما كانت تعيش حياة الرفاهية أمس، مبتسمة لعدسات المصورين على السجادة الحمراء.