ما زالت الحرب الروسية الاوكرانية تحصد ارواح المدنين وما زالت تتطور من يوم لإخر وما زالت الوساطات الدولية والاتصالات المكوكية من أجل إخمادها حيث وثقت مجموعة صور نشرها قصر الإليزيه، شكل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد محادثته هاتفية مع نظيره الروسي فلادمير بوتين، ظهرت فيها بوادر حزن وإحباط على وجه الرئيس الفرنسي.

وفي ذات السياق نشر الإليزيه صورا للرئيس الفرنسي بعد اتصاله مساء يوم الاثنين بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين بخصوص العملية العسكرية في أوكرانيا. وخلال الحديث قال ماكرون إنه لا يتوقع بشكل نهائي وجازم تسوية للوضع في أوكرانيا في المستقبل القريب وأرجئ ذلك للعديد من الامور، واصفا المحادثات مع نظيره الروسي بـ “الصعبة”.

مفاوضات صعبة وبوتين يرفض وقف إطلاق النار

وفي خلال الحديث بنفس السياق قال الرئيس الفرنسي إن “المفاوضات مع الرئيس فلاديمير بوتين صعبة للغاية لأنه يرفض وقف إطلاق النار بإي شكل من الاشكال. لا أعتقد أنه سيتم التوصل إلى حل في الأيام المقبلة، لكنني آمل ذلك.

وفي ذات السياق أضاف ماكرون “أعتقد أن الأعمال العدائية ستستمر على المدى القصير، لكننا سنواصل الحديث مع روسيا للوصول للحل”.

يجب أن نتعامل باحترام مع روسيا وشعبها

في نفس السياق تحدث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن ضرورة احترام روسيا وشعبها، قائلاً: “يجب أن نتعامل دائمًا مع روسيا والشعب الروسي باحترام”، وأضاف ماكرون أنه “من المستحيل بناء سلام دائم وشامل إذا لم تشارك روسيا في بناء هذا الهيكل الأمني واسع النطاق في قارتنا، لأن التاريخ والجغرافيا يمليان ذلك “.

وتابع الرئيس الفرنسي حديثة قائلاً “من مسؤوليتنا الحفاظ على كل الروابط التي يمكننا الحفاظ عليها”. وأضاف: يجب أن نواصل الحديث مع الشعبين الروسي والبيلاروسي لحل الخلافات وانهاء الحرب. يجب أن نفعل ذلك بمساعدة ممثلي العالم الثقافي، والمجتمع العلمي والتقني والمنظمات غير الحكومية “.