أصدرت منصة المراسلة الفورية الشهيرة “Telegram” تحديثًا جديدًا لأنظمة التشغيل “Android” و “iOS” يتضمن العديد من الميزات الجديدة التي تعد تغييرًا جذريًا للمنصة الرقمية. من بين الميزات الجديدة، القدرة على تخصيص أصوات التنبيه لجهات اتصال محددة، وتعيين توقيتات مخصصة لكتم المحادثات أو حذف الرسائل تلقائيًا، وإنشاء رسوم متحركة جديدة، بالإضافة إلى العديد من الميزات الأخرى.

بالنسبة لتخصيص أصوات التنبيه، يمكن للمستخدم الآن إنشاء إشعارات مخصصة من مجموعته الموسيقية، أو حتى “الميمات” عن طريق تحويل أي صوت إلى نغمة تنبيه. للاستمتاع بالميزة الجديدة، ينتقل المستخدم إلى الإعدادات، ثم ينقر على “الإشعارات والأصوات”، ثم “الوصول إلى الأصوات على جميع أجهزتك”. وقالت “Telegram” في تدوينة، إنه يمكن للمستخدم تخصيص المحادثات الفردية أو مجموعات كاملة من الدردشات عن طريق إضافة نغمات جديدة وتخصيص الأصوات، موضحًا أن نغمات التطبيق عبر المنصات مجانية تمامًا، مشيرة إلى أن النغمات حاليًا تدعم الملفات والصوت الرسائل التي تقل مدتها عن 5 ثوانٍ، يصل حجم الملف إلى 300 كيلوبايت.

كتم صوت تنبيهات الدردشة

مع التحديث الأخير، يمكن للمستخدم إيقاف الإشعارات مؤقتًا لفترة زمنية معينة، مثل “قيلولة منتصف النهار” أو “إجازة طويلة”. تحتوي كل محادثة على قائمة مبسطة لتكوين التنبيهات، حيث يمكن للمستخدم تحديد “تعطيل الصوت” لتلقي الإشعارات بصمت، أو أحد خيارات “كتم الصوت” لتعطيل الإشعارات تمامًا.

قائمة الحذف التلقائي

في هذا السياق، وصفت منصة المراسلة هذه الميزة بأنها “مثالية للحفاظ على خصوصية محتوى المحادثة”. يمكن للمستخدم الآن استخدام هذا الخيار الذي سيحذف تلقائيًا الرسائل المستلمة في محادثة دردشة معينة. يمكن للمستخدم أيضًا تعيين بعض الدردشات على أنها سرية، حيث أصبح من السهل الآن تحديد فترة للحذف التلقائي للرسائل، سواء كانت، على سبيل المثال، يومين أو 3 أسابيع أو 4 أشهر.

الردود المباشرة على الرسائل

Telegram هي أول منصة مراسلة فورية تحدد ردودًا مباشرة على الدردشات، والتي أصدرتها في عام 2015، حتى قبل منافسها الأكثر شهرة في العالم، WhatsApp. للقيام بذلك، يتعين على المستخدم ببساطة تمرير رسالة إلى اليمين للرد على محتواها في دردشة جارية معينة.

تتضمن الاستجابة “معاينة صغيرة” للرسالة الأصلية، وبالتالي فهي مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بمحتوى الرسالة السابقة. من الآن فصاعدًا، من الممكن أيضًا الرد مباشرة على الرسائل المعاد توجيهها. مع التحديث الجديد، يمكن للمستخدمين القيام بذلك حتى في الدردشات الخاصة، والقدرة على إعادة توجيه الرسائل والرد عليها جميعًا، مع شرح لمحتواها وسياقها. عند إعادة توجيه النصوص إلى الدردشات الأخرى، يتم الآن تضمين معاينات الرد ؛ هذا يسمح للجميع برؤية السياق الكامل للمناقشة. وإذا رغب المستخدم في إعادة توجيه رسالة دون الكشف عن هويته، فيمكنه أيضًا إخفاء اسم المرسل أو التسميات التوضيحية للوسائط.

تغيير نوعي في “روبوتات Telegram”

تتوافق روبوتات Telegram الآن مع التحديث الجديد ويمكنها معالجة المدفوعات من خلال 15 وسيطًا متكاملًا للدفع عبر الهاتف المحمول، بما في ذلك، على سبيل المثال، Apple Pay و Google Pay. سيكون هذا التغيير الجذري مفيدًا بشكل خاص للمبرمجين ؛ لأنه يوفر أدوات جديدة لإنشاء واجهات مستخدم أكثر مرونة باستخدام “JavaScript”. بالإضافة إلى ذلك، يمكن برمجة واجهات المستخدم هذه للتكيف مع الموضوع (الظلام أو الفاتح)، الذي يختاره كل مستخدم Telegram. الروبوتات هي برامج تؤدي مهام آلية على الإنترنت. عادةً ما تؤدي الروبوتات مهامًا بسيطة ومعقدة بشكل متكرر بمعدل أعلى مما يمكن أن يقوم به البشر وحدهم.

إضافة “المشرف / روبوتات الإشراف” تلقائيًا

مع التحديث الأخير، يمكن للمستخدمين الآن إضافة “روبوتات” إلى مجموعات الدردشة الخاصة بهم أو قنواتهم على التطبيق. هذه الروبوتات لها أدوار مثل المسؤول (أو المسؤول) المتعلقة بإدارة المحادثات وإضافة ميزات إضافية وأتمتة وظائف ومهام الدردشة المختلفة.

تحسين ترجمة الرسائل على “iPhone”

تضمن التحديث ميزات أخرى، بما في ذلك الترجمة المحسّنة للرسائل على نظام iOS، حيث يدعم التعديل الآن الترجمات عالية الجودة من مجموعة واسعة من اللغات. كما أعلنت المنصة نفسها، ستكون النتائج المقدمة أفضل، مع مراعاة الأصول النحوية واللغوية. وقالت “Telegram”: “إن ميزة ترجمة الرسائل في إصدار“ iOS ”الآن جيدة إن لم تكن أفضل مما هي عليه في تطبيق Android. بالإضافة إلى ذلك، لدينا أيضًا لغات جديدة يدعمها المترجم المدمج في Telegram.

تحسينات صورة داخل صورة

بشكل عام، يمكن لمستخدمي Telegram مشاهدة أي مقطع فيديو يتم تلقيه من خلال المشغل المصغر الذي توفره المنصة، وبالتالي ؛ يمكنهم أداء مهام أخرى على هواتفهم الذكية أثناء مشاهدة الفيديو المرسل إليهم عبر النظام الأساسي. بهذه الطريقة، تم تحسين وضع Picture-in-picture على إصدار Android، مع ميزات أكثر سهولة مثل القدرة على استخدام الأصابع لتصغير النافذة أو تكبيرها ومشغل الفيديو الصغير، على التوالي. تحتوي نافذة تشغيل الفيديو أيضًا على زوايا مستديرة ومظهر أفضل بشكل عام. أخيرًا، يوجد أيضًا زر “X” جديد، زر لإغلاق نافذة تشغيل الفيديو بسرعة. أضافت المنصة أيضًا العديد من الرموز التعبيرية الجديدة المتعلقة بالطعام.