نعتقد أن أي شخص يمكنه إنشاء حديقة شتوية منزلية مزدهرة من بأي حجم كان، فإذا كان لديك على الأقل القليل من الأرض تحت تصرفك، وتريد القيام بزراعتها وتفضل تقليل استخدامك للمياه والأسمدة الكيماوية، فإن حديقة عزل الكربون مناسبة لك ومفيدة لمناخ كوكبنا.

نضيف هنا إن العشب القياسي يلتقط ببساطة كمية أقل من الكربون مقارنة بالعديد من النباتات الأخرى، ويبقى أفضل من الخرسانة، والقص يبقي كل من الجزء العلوي من النبات والجذور القصيرة، فعند زياد حجم النبات، زاد الكربون الذي يمكن أن يحمله، كما أن إنتاج كميات هائلة من الأسمدة لمساحات كبيرة من المروج هو أيضاً عملية تطلق الكثير من الكربون، وبالإضافة إلى ذلك، تشكل المروج عبئاً كبيراً على مواردنا المائية، خاصة في المناطق الجافة.

الحل الوحيد والمناسب هو حديقة تناسبك أنت والبيئة، مع اضافة جماليات أفضل وان تكون خالية من أي من مشاكل العشب القياسي، فإن حديقة عزل الكربون هي نسخة مناسبة لك، إليك كيفية صنعها:

ما عليك سوى الاختيار من مجموعة متنوعة من الأنواع المحلية:

فعلم ان النباتات الأصلية أكثر صلابة وأفضل تكيفاً مع منطقتك الخاصة، وكذلك البقاء على قيد الحياة هو المفتاح الامن، فالنباتات الميتة لا تستمر في التقاط الكربون، وفي الغلب تتمتع النباتات بفرصة أفضل للبقاء على قيد الحياة في الطقس المحلي، وكذلك لا يمكن أن تكون كل شجرة وشجيرة مقاومة للجفاف والفيضانات والتجمد في نفس الوقت، والحديقة التي تحتوي على مجموعة متنوعة من النباتات المحلية ستحظى بفرصة أفضل لتحقيق ذلك خلال العقود القليلة القادمة.

ضع في اعتبارك الأشجار، ولكن أيضاً الأعشاب المحلية:

مثال هنا الكربون عبارة عن مسحوق بروتين، والأشجار هي لاعب كمال أجسام، تتكون الأشجار من اكثر 50 في المائة من الكربون بالوزن الجاف، وهذا بعد إزالة الماء، وهذا يمثل نسبة كبيرة في تعويض الكربون عن العقارات الخاصة بك، وفقاً لإيلي ساجور، أخصائي ملحق هيئة التدريس بجامعة مينيسوتا.

ولتعلم ان الأشجار لا تنمو في كل منطقة، يمكن أيضاً أن تلتهم أنواع الأعشاب والبراري الكثير من الكربون، وإذا لم يكن لديك إمكانية الوصول إلى الأشجار، يمكنك أن تهدف إلى العثور على نباتات ذات نظام جذر كبير قدر الإمكان.

كيفية استخدم الأسمدة الطبيعية:

يستخدم تصنيع الأسمدة الكيماوية كمية هائلة من غازات الدفيئة، ومثل المروج بشكل عام، فإن المنتج النهائي ضار بالبيئة بطرق متعددة، ولكن إذا كنت تستخدم المجموعة الصحيحة من النباتات، فقد لا تحتاج إلى مواد تركيبية، يقترح الأخصائيون زراعة البقوليات، التي تحتوي على بكتيريا تقوم بشكل طبيعي بتحويل النيتروجين في الغلاف الجوي إلى مغذيات قائمة على النيتروجين تحتاجها النباتات، يؤدي تثبيت النيتروجين في التربة أيضاً إلى زيادة كمية الكربون المخزنة في تلك التربة، ربما لأن هذا العنصر يجعل النباتات أكثر كفاءة في امتصاص الكربون.