بعد عدة أسابيع من إنخفاض معدل الاصابات عالمياً وصل انتشار “كوفيد -19” في المملكة المتحدة “بريطانيا” إلى مستويات قياسية جدا وإرتفاع حاد جداً، حيث يقدر أن واحدًا من بين كل 10 أشخص أصيب بفيروس كورنا االمستجد في خلال الايام السبع الماضية، جاء ذلك وفقًا لآخر الأرقام والإحصائات الصادرة عن وكالة الإحصاءات الرسمية البريطانية.

وفي ذات السياق قال المكتب الوطني للإحصاء البريطالي، بإن التقديرات الاولية تشير إلى إصابة نحو 5 مليون شخص على الاقل بفيروس كورونا الايام السبع الاخيرة ادي اي ارتفاع كبير وقياسي يصل الي أكثر من 5 مليون مسجل لدي وزارة الصحة البريطانية.

حيث تشير الاحصائات بأن الزيادة الأخيرة مدفوعة بالطفرة PA2 الأكثر قابلية للانتقال والاكثر انتشراً بين البشر، وهي المتحولة السائدة في جميع أنحاء المملكة المتحدة “بريطانيا”. في أشارة الي ان ارتفع عدد حالات الاستشفاء والوفيات بشكل كبير ومهول جداً مرة أخرى، ومما يبشر بأنة وعلى الرغم من أن عدد الوفيات بسبب COVID-19 لا يزال منخفضًا جداً مقارنةً بوقت بالعام الماضي.

وفي نفس السياق وبحسب خبراء الصحة تشير أن الارتفاع الحاد والهائل في الإصابات الجديدة بالمملكة المتحدة “بريطانيا” بدأ منذ شهرياً تقريباً، عندما ألغى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون جميع القيود الصحية والاجرائات الاحترازية المتبقية على فيروس كورونا.