تملك روسيا ترسانة عسكرية كبيرة حيث ان اكبر اسثمارتها في السلاح وكان كل العالم يتخوف من ما تصل الية الاسلحة الروسية ولقد أطلق الجيش الروسي عددا من صواريخ “كاليبر” من زوارق حربية في البحر الأسود باتجاه سواحل أوكرانيا ومناطق أخرى في شمالها، في إطار عملية غزوها. أسود.

وبحسب وكالة الاخبار الامريكية رويترز ومن بين هذه المناطق، تعتبر ماريبول ذات أهمية إستراتيجية لأنها تضم ​​ميناءً رئيسياً يطل على بحر آزوف المتفرع من البحر الأسود، ويتم من خلاله تصدير كميات ضخمة من القمح والصلب إلى دول العالم. من 1500 إلى 2500 كيلومتر، وتطير بنفس سرعة الطائرات (حوالي 900 كيلومتر في الساعة). وبحسب “سكاي نيوز”، استخدمت روسيا هذا النوع من الصواريخ خلال تدخلها العسكري في سوريا، والذي بدأ عام 2015، ويعتبر السلاح الأكثر فتكًا للجيش الروسي، نظرًا لقدرته التدميرية العالية، حيث يحمل رأسًا حربيًا يزن. نصف طن من المتفجرات.