رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، مساء اليوم الثلاثاء، بقصر السلام بجدة.

وركزت على العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها، فضلا عن القضايا الإقليمية والدولية، بما في ذلك اتصالات سمو ولي العهد – حفظه الله – مع فخامة رئيس جمهورية الصين الشعبية، فخامة رئيس جمهورية الصين الشعبية. رئيس جمهورية كازاخستان، وفخامة رئيس الاتحاد الروسي، ودولة رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية.

بعد ذلك استعرض المجلس تطورات الاحداث ومسارها في المنطقة والعالم، لا سيما تداعيات اقتحام المسجد الاقصى في الاراضي الفلسطينية، داعيا المجتمع الدولي الى القيام بدوره في احتلال الاحتلال. المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم والانتهاكات وانعكاساتها على فرص إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط.

وأكد معالي وزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي في تصريحه لوكالة الأنباء السعودية بعد الجلسة، أن مجلس الوزراء تطرق إلى تطورات الأوضاع في أوكرانيا، مؤكدا أن المملكة تدعم الجهود التي تؤدي إلى حل سياسي للأزمة يحقق الأمن والاستقرار. –

الاستمرار في الوقوف إلى جانب المتضررين والمحتاجين حول العالم والتخفيف من معاناتهم. ومنها تقديم مساعدات طبية وإيوائية عاجلة بقيمة (10 ملايين دولار) للاجئين من أوكرانيا إلى دول الجوار بالتنسيق مع الأمم المتحدة. وجدد المجلس تأكيد المملكة ودولة الكويت على حقهما في استغلال الثروات الطبيعية في المنطقة المغمورة المقسمة، ومواصلة العمل على تطوير واستغلال حقل الدرة الواقع في تلك المنطقة. تنفيذاً لما تم الاتفاق عليه في المحضر الموقعة بين البلدين في 21 مارس 2022.

ووعد مجلس الوزراء بتحسن النظرة المستقبلية للتصنيف الائتماني للمملكة مرتين منذ بداية هذا العام، بمعزل عن G- 20 دولة نتيجة الجهود التي بذلت خلال السنوات الخمس الماضية وفقا لأهداف (رؤية 2030). الأمر الذي انعكس إيجاباً على فاعلية السياسة المالية ورفع كفاءة العمل الحكومي.

واطلع المجلس على الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، ومنها الموضوعات التي شارك مجلس الشورى في دراسته، ونتائج مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، ومجلس الشؤون السياسية والأمنية، واللجنة العامة، و مجلس الخبراء في هذا الصدد. وخلص المجلس إلى ما يلي:

أولاً: الموافقة على انضمام المملكة العربية السعودية إلى اتفاقية المهمات الخاصة (1969 م).

ثانياً: الموافقة على مذكرة تفاهم في المجال الثقافي بين وزارة الثقافة في المملكة العربية السعودية. ووزارة الثقافة في الجمهورية الفرنسية.

ثالثاً: تفويض معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد – أو من ينوب عنه – بالتفاوض مع الجانب الأنغولي بشأن مشروع مذكرة تفاهم بين وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المملكة العربية السعودية ووزارة الشؤون الإسلامية في المملكة العربية السعودية. وزارة الثقافة والسياحة والبيئة بجمهورية أنجولا في مجال الشئون الإسلامية والتوقيع عليها ومن ثم تسليم النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات القانونية.

رابعاً: الموافقة على مذكرة تفاهم بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة سلطنة عمان للتعاون في

خامساً: الموافقة على اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية عمان. أذربيجان بشأن التعاون والمساعدة المتبادلة في الشؤون الجمركية.

سادساً: تفويض سعادة النائب العام – أو من ينوب عنه – بالبحث مع الجانب الكيني مشروع مذكرة تفاهم بين النيابة العامة بالمملكة العربية السعودية والنيابة العامة لجمهورية كينيا في مجال التحقيق. والنيابة العامة التوقيع عليها ومن ثم تسليم النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات القانونية.

سابعاً: الموافقة على اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية مصر العربية بشأن استثمار صندوق الاستثمارات العامة في جمهورية مصر العربية.

ثامناً: الموافقة على نظام التسجيل العقاري.

تاسعاً: تعديل تنظيم هيئة تنمية الصادرات. للمملكة العربية السعودية – الصادر بقرار مجلس الوزراء رقم (259) وتاريخ 7/8/1428 هـ، كما ورد في القرار. مدينة الدمام برئاسة السيد صالح بن أحمد بن صالح الغامدي، وعضوية: الدكتور محمد بن سعود بن عبدالعزيز الدعيلج، والدكتور عارف بن عبدالله بن إبراهيم الأشبان. مفوض) على النحو التالي: – ترقية عوض بن سبتي بن منادي العنزي إلى وظيفة (وكيل وزارة مساعد للشؤون الإسلامية) بالمرتبة (14) بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد. – ترقية المهندس أيمن بن علي بن محمد سعيد مطر إلى وظيفة (مستشار مخطط مدن) بالمرتبة (14) بأمانة المدينة المقدسة. – م. ترقية حسن بن عبدالله بن عبدالمحسن بن حسن إلى وظيفة (مستشار مخطط مدينة) بالمرتبة (14) بأمانة منطقة الرياض. – تعيين عبدالرحمن بن سالم بن سليمان الدهاس على وظيفة (وزير منتدب) بوزارة الخارجية. – عين سلطان بن علي بن قبلان المزيني على وظيفة (وزير مفوض) بوزارة الخارجية.

كما اطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول اعماله، واتخذ المجلس الاجراءات اللازمة بشأنها.