في خضم الحرب المشرعة بين روسيا واوكرانيا والتقدم الروسي داخل الاراضي الاوكرانية فلقد أعلنت بريطانيا منح حق اللجوء السياسي للرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، عقب بدء العمليات العسكرية للجيش الروسي في أوكرانيا واقتراب القوات الروسية من دخول العاصمة الاوكرانية كييف.

وقد أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في مساء امس الجمعة أن لندن ستمنح زيلينسكي اللجوء السياسي، إذا قرر الفرار من البلاد أو مغادرة البلاد.

وكان رئيس الوزاء البريطاني قد دعا خلال اجتماع للدول الأعضاء في الناتو إلى طرد روسيا من النظام المصرفي العالمي “سويفت” فورًا، كما عرض فرض عقوبات جديدة على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير خارجيته سيرجي لافروف وجميع المقربين منة.

ويشار الي أن الدوائر الأمنية الامريكية في واشنطن اشادة إلى أن خطاب الرئيس الأوكراني لشعبه عبر هاتفه المحمول أمس يشير إلى أنه ليس في العاصمة الاوكرانية كييف، وأنه في طريقه إلى ملاذ آمن، وهو ما وفرته المخابرات الأمريكية. منذ زمن بعيد خارج البلاد، قبل أن يظهر الرئيس الاوكراني زيلينسكي في مقطع فيديو. من العاصمة كييف يؤكد بقاءه دفاعا عن بلاده.