قتل مجهولون صيدلانية داخل محل عملها في بلدة المروج بمحافظة جبل لبنان. اجتاح شوارع البلدة أجواء من الصدمة، فوجدت في إحدى صيدلياتها، مساء أمس الاثنين، مقتل الصيدلانية ليلى رزق (أم لثلاثة أطفال) داخل مقر عملها، لإحضار قوات الأمن والأدلة الجنائية. على وجه السرعة للشروع في التحقيقات وكشف ملابسات الجريمة.

ونقل موقع “سكاي نيوز عربية” عن جو سلوم نقيب الصيادلة في لبنان قوله إن “هناك أدلة أولية جمعت حول الجريمة المروعة”. ورافق وزير الداخلية والبلديات بسام المولوي الى مسرح الجريمة حيث تم وضع طوق امني.

وعثر عليها ملطخة بالدماء في مرحاض الصيدلية، مما يشير إلى اتخاذ إجراءات أمنية في المكان، وأظهرت التحقيقات الأولية أن رزق قد استشهد، وأن مرتكبي الجريمة قد اختبأوا عن الأنظار، وهم من غير اللبنانيين. . في انتظار استكمال التحقيقات وفحص كاميرات المراقبة في المنطقة “.

وذكر الطبيب الشرعي، بعد كشف الجثة، وخلافا لما تناقلته وسائل الإعلام المحلية، أن الضحية لم تتعرض للاغتصاب.