نقل التلفزيون الرسمي الروسي مساء اليوم الاثنين مراسم توقيع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعتراف بلادة باستقلال جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك بشرق أوكرانيا.

ووجه بوتين خطاب قال فية إنه واثق من هذا القرار وأن المواطنين الروس يؤيدونة.

وبحسب وكالة رويترز وفي المقابل تجاهل كل التحذيرات الغربية بأن مثل هذه الخطوة ستكون غير قانونية، وستقضي على مفاوضات السلام.

واتهم بوتين القوات الأوكرانية بالقتل المتعمد للمدنيين من خلال قصف المناطق السكنية المكتظة بالمواطنيين بشرق أوكرانيا، الخاضع لسيطرة الانفصاليين.

واتهم الرئيس الروسي فلادمير بوتين الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي بتحويل أوكرانيا إلى ساحة حرب.

موكداً إن بلادة تخشى نشر قوات حلف شمال الاطلسي هناك، وتشعر بالقلق من تجسس الطائرات المسيرة الأمريكية عليها.

وأضاف بوتين إلى أن“ البنية الأساسية لحلف الأطلسي باتت على أعتاب موسكو“.

واعتبر بوتين أن الثورة البلشفية هي التي صنعت أوكرانيا بشكلها الحالي، وأن أراضي أوكرانيا كانت هدية من الاتحاد السوفييتي.

وأكد الرئيس الروسي بأن شرق أوكرانيا أرضاً روسية وضم الزعيم السوفييتي الراحل جوزيف ستالين إلى أوكرانيا مناطق من بولندا ورومانيا، كما ضم إليها القرم.

واكد بأنه من حق روسيا الحفاظ على أمنها بكل ما تملك من قوة ولا يحق للغرب واي ان كان المساس بأمنها وسلامة ارضيها