كشفت الإعلامية السعودية لجين عمران، قصة تعرضها لعملية احتيال بقيمة 700 ألف درهم من صالة عرض سيارات في الإمارات. وقالت لجين خلال لقائها في برنامج “محاجات” مع علي العلياني: “على أساس كنت سأشتري سيارة من معرض السيارات دون أن أذكر اسمًا، وكان في صديق مشترك وأخبرني أنت تدفع 400 ألف والباقي 300 تدفع على مدى 6 أشهر، لكن يُطلب منك أن تقول إن سيارتك منها، لذلك وافقت على العرض “.

وتابعت: “ذهبنا أنا وأخي باسل وجلست معهم، وكنت من النوع الذي أسمي سيف علي. لا داعي للحضور والتوقيع على عقد حتى أتمكن من التحقق منك وصدقني. طالما لقد تحمست وخرجت من دفتر الشيكات، وقلت لهم أن هذا 50٪ من قيمة 200 ألف، والباقي عند الاستلام قال لي موافق، وبالفعل قمت بتصوير الإعلان والسيارة التي أخذتها، سقطت في وسائل التواصل الاجتماعي، وأخذوا دعايتهم، وفجأة قاموا بتغيير الاتفاقية، وتدفع المبلغ، ولن نخصم منك سوى 100 ألف فقط.قلت لهم ليس لدي مشكلة، هذا هو الاتفاق من البداية، لكنهم يتهربون ويتصلون “. وأضافت: لقد لجأت إلى الشرطة لأنهم رفضوا إعادة الـ 200 ألف، فتحدثوا معهم وأجابوا، وقالوا لي: حسناً، تعال معي إلى المعرض، سنقدم لك. فقلت لهم: “لا تأتوا بها هنا، لأنكم مراوغون.” وقلت لهم أمام الشرطة، “أنا رجل منكم، لأني التزمت بكلمتي، لكن ليس أحدكم، لأنكم لم تلتزم بكلمتكم، ولكن من الداخل كنت مضطهدة، ذلك الشخص يستغلني “. واختتمت: “عادوا الـ200 ألف”. وفي المقابل، اشترطوا عدم ذكر أسمائهم، بل ذكر خلاص كل من عرفتهم “.