بعد شهر من الحرب والعزو الروسي لأوكرانيا حيث أطلقت روسيا العنان للعملية العسكرية في 24 فبراير في أكبر هجوم في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية حيث ومن بداية الحرب والتكهنات كثيرة والذي يجري على أرض الواقع يختلف كثيراً، ومنذ بدا الغزو الروسي كان من المرجح أن تسقط الحكومة الأوكرانية بسرعة بحسب الكثير من التحليلات، ولكن مع وصول الحرب إلى الشهر بدأت لشهر الثاني، بدا أن العملية لم تحقق نتائج، حيث غيرت القوات الروسية تكتيكاتها بقصف أهداف من بعيد بدلاً من الاعتماد على الغزو البري الذي تسبب في خسائر فادحة لها وفي قواتها.

المهاجم لة أهداف لتحقيقها ولا شك أن روسيا حققت بعض الانتصارات الميدانية، حيث سيطرت على مدن كثيرة منها مليتوبول وخرسون وإيزيوم، بينما كانت تفرض حصارًا شديدًا على ماريوبول، بالإضافة إلى سيطرتها السابقة على شبه جزيرة القرم، فضلًا عن ولاء غالبية سكان دونيتسك. و Luhansk إلى ذلك، في حين أن المناوشات لا تزال مستمرة وبشكل مكثف بالقرب من العاصمة الاوكرانية كييف مع بداية الاسبوع الخامس للحرب، فر أكثر من 3.6 مليون شخص من أوكرانيا، جاء ذلك وفقًا لتقارير الأمم المتحدة التي تؤكد أن أوروبا لم تشهد مثل هذا التدفق السريع للاجئين منذ الحرب العالمية الثانية.

ما هي خسائر عسكرية الروسية

بعد أيام قليلة من العملية العسكرية الروسية بأوكرانية، كشفت وزارة الدفاع الروسية عن مقتل 500 من جنودها وإصابة 1600 من جنودها في العملية العسكرية بأوكرانيا، لافتة إلى أن الطرف الأوكراني قتل منة 2900 قتيلاً ونحو 3711 جريح، بالإضافة إلى أسر 575 جنديًا،

وفي ذات السياق كشف حلف شمال الأطلسي الأربعاء الماضي، عن مقتل ما بين 8 إلى 16 ألف جندي روسي في الأسابيع الأربعة للحرب في أوكرانيا، مشيرًا إلى أن “يأس الأوكرانيين منع موسكو من تحقيق نصر خاطف سعت إليه”. وبحسب مسؤول عسكري كبير في حلف شمال الأطلسي أن تقديرات حلف شمال الاطلسي تستند إلى معلومات دقيقة جداً من مسؤولين أوكرانيين، وما نشرته موسكو عن قصد أو بغير قصد، ومعلومات استخبارية تم جمعها من مصادر مفتوحة.

وفي نفس السياق وبحسب المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، يوم الثلاثاء الماضي قال إنه منذ بدء العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا والغزو الروسي لأوكرانيا، دمرت القوات المسلحة الروسية 240 طائرة مسيرة، و 190 نظامًا صاروخيًا، و 1550 دبابة، ودمرت 140 أوكرانيا. وعدد كبير من المنشآت العسكرية ونقاط المراقبة ومراكز الاتصال.

وفي السياق ذاتة قال مستشار الرئيس الأوكراني أوليكسي أريستوفيتش، في تصريحات جديدة، إن “روسيا فقدت 500 دبابات و 1660 عربة مصفحة و 100 طائرة و 140 مروحية منذ بداية الحرب”.