في ظل التصعيد القائم تختلف التحالفات حيث انتشرت صور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في شوارع العاصمة العراقية بغداد، بعد بدء العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا، منذ الخميس الماضي. وخلال حشد بالعاصمة رفع متظاهرين ندعم روسيا “بعلامة تصنيف تحمل اسم” أصدقاء الرئيس “.

وفي نفس السياق علقت السفارة الروسية على الصورة في تغريدتها قائلة فقط: “في شوارع بغداد”، قبل أن تعيد الخارجية الروسية نشر الصورة عبر حسابها بالعربية على تويتر، مضيفة بوصمتين: “الحق مع روسيا”. و “نحن مع روسيا”.

ويذكر في وقت سابق من أمس امتنع العراق عن التصويت خلال جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأربعاء، على قرار “يدين بأشد العبارات العدوان الروسي على أوكرانيا”، ويدعو روسيا إلى “الوقف الفوري لاستخدام القوة ضد أوكرانيا والامتناع عن أي التهديد أو الاستخدام غير القانوني للقوة ضد أي بلد “. عضو ”،

بالايضافة ايضاً وبحسب بيان نُشر على موقع الأمم المتحدة على الإنترنت. صوتت 141 دولة لصالح القرار، بينما صوتت 5 دول ضد القرار وامتنعت 35 دولة أخرى عن التصويت، ويحتاج القرار إلى ثلثي الأصوات ليتم تبنيه.