كان طلب الحصول على يد “أم بشير” التي لعبت دورها الفنانة سحر فوزي في الجزء الثاني عشر من مسلسل “باب الحارة” للشيخ “عبد العليم” مفاجأة لمتابعي المسلسل الشهير “باب”. الحارة “في الجزء الثاني عشر من تأليف مروان قاووق وإخراج محمد زهير رجب.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي المشهد الذي عرضت فيه “أم زكي” (هدى شعراوي) على الشيخ “عبد العليم” (عادل علي) الزواج من “أم بشير” (سحر فوزي)، حيث فوجئ الشيخ عبد العليم بزواج “أم بشير” (سحر فوزي). الأمر قبل أن يذهب إلى “أم بشير”. اقترب منها بالموضوع الذي استغرب بدوره، حين كانت الأولى في حالة من الخجل والتلعثم، وانتهى اللقاء بنظرات متبادلة، فيما رفضت هدى ابنة أم بشير هذا الزواج. ونشرت الشركة المنتجة للمسلسل المشهد بأكمله عبر قناتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “يوتيوب”، حيث اختلفت التعليقات بين من أحب المشهد ومن علق عليه بطريقة فكاهية.

يشار إلى أن شركة قبند استحوذت على المسلسل منذ الجزء العاشر، بعد أن فازت بدعوى قضائية ضد المنتج الراحل بسام الملا، وبدأت الشركة المنتجة في استكمال أجزاء جديدة من المسلسل، كان أبرز نجوم المسلسل فيه. غائب. الأساسية.